مروان زمامة.. أسرار انتقاله لاسكتلندا أول مرة ولماذا فشلت عودته للرجا
مروان زمامة.. أسرار انتقاله لاسكتلندا أول مرة ولماذا فشلت عودته للرجا

قصة مروان زمامة.. أسرار انتقاله لاسكتلندا أول مرة ولماذا فشلت عودته للرجاء؟

تغنت به طويلا جماهير الرجاء الرياضي خلال بداية الألفية الثانية وأثر بفضل مهاراته العالية في جيل كبير من اللاعبين الذين أعقبوه كحال محسن متولي الذي تنازع مع محمد أولحاج على القميص رقم 5 الذي اشتهر به. مروان زمامة يظل أحد أبرز عناصر الرجاء الرياضي التي خرجت للوجود الكروي من مدرسة تكوين الفريق التي كانت تزخر سابقا بأبرز المواهب المغربية. ألقاب عديدة حققها زمامة رفقة الرجاء الرياضي تجعله يحتفظ بذكرى خاصة مع فريقه الأم، إلا أن تجاربه لم تقتصر على تواجده هناك، فإبن مدينة سلا تنقل بين بلدان العالم من الخليج العربي وصولا إلى بريطانيا مهد ومكتشفة كرة القدم. في طريقه لخوض غمار هذه التجارب، كان زمامة على موعد مع اكتشاف ذاته وشخصيته أكثر فأكثر، فالأحداث التي رافقت مسيرته دفعته لارتكاب عدد من ردود الأفعال التي شكلت بعد ذلك محور مراجعات أو ترسيخا لمبادئ نشأ عليها داخل أسرة كانت تتنفس الكرة. قصة اليوم من سلسلة سكانير هي درس من العبر والقيم التي تحاول القناة نشرها للشباب المولعين بكرة القدم سواء الراغبين في احترافها أو المدمنين على متابعتها.. زمامة قص علينا روايته بنفسه ونحن حاولنا إيصالها لكم بأفضل حلة.