قصة بديع أووك..المرحوم مديح أول من وثق به و أكاديمية محمد السادس كادت تخطفه
بديع أووك badii aouk

قصة بديع أووك..المرحوم مديح أول من وثق به و أكاديمية محمد السادس كادت تخطفه

أحيانا، حين ترى لاعبا مثل بديع أووك يتألق رفقة الوداد الرياضي في المحافل القارية والوطنية تظن أن طريقه كانت معبدة من أجل الوصول لهذه المرتبة وتحسب أن كل الظروف كانت مواتية لبديع أووك لبلوغ أحلامه وأهدافه، لكن هيهات ثم هيهات. قصة بديع أووك قبل أن يصير نجما هي ملهمة جدا لكل اللاعبين الشباب.. قادرة على إعطاء العديد من المواهب الشابة الجرعة اللازمة للإيمان بالحلم والقتال من أجل الوصول إليه. هذا ما اكتشفناه من خلال الحوار الهاتفي الذي أجريناه مع بديع أووك وهو ما سنحاول إيصاله لكم من خلال قصة إبن مدرسة حسنية أكادير الذي سيكون بطل الحلقة الجديدة من سلسلة سكانير.